كيف ساعدني حوت وقمر

غلاف عادىكتاب إلكتروني
إزالة
FacebookTwitterGoogle Plus
رمز SKU المنتج: غير محدد التصنيفات: , , , الوسوم: ,

الوصف

ياسمين تريد لوحاً إلكترونياً خاصاً بها، لكنَّ والدها لا يريد شراء لوح جديد لها.

ما الذي ستفعله ياسمين لتحقق هذه الرغبة؟ وكيف سيساعدها حوت و قمر لإتمام هذه المهمة؟

سراب العاني

سراب العاني؛ مُحاضِرة أقدم باللغة العربية، درّست في جامعة ييل – Yale الأمريكية لمدة عشر سنوات؛ تركّزت اهتماماتها البحثية الحالية على استخدام التكنولوجيا لتدريس اللغة، والتغلب على التحديات التي تواجه طلاب اللغة العربية في الولايات المتحدة الأمريكية؛ وهي وسيلة لتحقيق المهارات اللغوية المرغوبة بأقل قدر من الصعوبة، بالإضافة إلى الطرق المثلى للاختبار. هي واحدة من الأعضاء القياديين في مجلس مدرسي اللغة العربية في نيويورك، حيث تقدّم ورش عمل تدريبية للمعلمين وعروض تقديمية، كما تقدّم دروس عبر الإنترنت حول تدريس اللغة الثانية والتعلم باستخدام فيا إكس ViaX. تعمل كذلك كمشرفة اختبارات ومقيّمة معتمدة لدى المجلس الأمريكي لتدريس اللغات الأجنبية (ACTFL) لكلٍ من اختبار (OPI) وكذلك اختبار.(AAPLL) ومن بين الوظائف أخرى، درّست اللغة العربية في مدارس صيفية لتعليم اللغة في "ميدلبيري" بالإضافة إلى جامعة "ولاية ميشيغان". تتراوح اهتماماتها التعليمية في جامعة ييل – Yale من اللغة العربية المبتدئة إلى درس حول الفكر السياسي العربي الحديث. ومن بين المجالات الأخرى في اللغة العربية، قامت بتشكيل دروس في: اللغة العربية في السينما؛ اللغة العربية للأعمال، السرد العربي الحديث، الشعر العربي الحديث، الإعلام العربي، اللهجة المشرقية، الفصول الأولى، ودروس في اللغة العربية المبتدئة؛ المتوسطة، والمتقدمة. سابقاً، في جامعة بغداد، درّست دروس لُغوية ذات صلة في اللسانيات العامة، التشكل، وعلم الأصوات، وعملت أيضاً في المجالات المتعلقة بالتربية الإنجليزية كلغة ثانية، وعلم أصول اللغة الأجنبية. عملت أيضاً كمترجمة محترفة للغة العربية - الإنجليزية، بالإضافة إلى العمل كمشرفة اختبارات ومُمتَحِنة خارجية. تخرجت مؤخراً بدرجة الدراسات العليا في علم أصول اللغات الأجنبية من جامعة كولومبيا في مدينة نيويورك.

معلومات إضافية

التنسيق المتوفر

,

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “كيف ساعدني حوت وقمر”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *