أفضل دارٍ لنشر قصص الأطفال في الإمارات العربية المتحدة

تُعتبر قصص الأطفال فرعاً من فروع من الأدب العالمي، حيث تتم كتابة هذه القصص؛ لتُعطي صغارنا دورساً يستفيدون منها في حياتهم. وكما أنه من الضروري التركيز على إنشاء أجيالٍ مميزة، وإثراء عقولهم من خلال إصدار العديد من الكتب التى تستهدفهم.

أدب الأطفال هو أحد الآداب الزاخرة والغنية، فهو عالمٌ مليء بالأحلام، والحيوية، وحب الاستكشاف، والتنّوع المذهل في محتوى قصصه ورواياته، التي في نهايتها؛ تلخص الكثير من العبر والحكم التي تساعد أطفالنا على التعّرف شيئاً فشيئاً على العالم المحيط بهم، وتقدم المعلومة في عوالم ممتعة.

أنواع أدب الأطفال:

الشعر:

تعمل أغاني الأطفال على تحقيق أول اتصال للطفل بالأدب، فالأبيات والقصائد القصيرة تكون مليئة بالحركة والمرح، كما تساعد الأطفال على معرفة الكثير من الأشياء، مثل: عدد الأيام والشهور، أحرف الهجاء، الأعداد… وغيرها الكثير.

الأدب الشعبي:

يشمل الأدب الشعبي: (الحكايات الأسطورية، الملاحم والقصص الشعبية)، فالطفل يتعلق تعلقاً كبيراً بهذا النوع من الآداب؛ لما يتضمنه محتواه من وصف لأبطاله الخارقين، ولما فيه من حسٍّ للفكاهة التي يزخر بها، وتوجيه للطفل أخلاقياً؛ حيث يلقِّن هذا النوع الأطفال بشكل مباشر قيم الأسلاف وأخلاقهم، وفي نهاية كل حكاية هناك درس يستفيد منه الطفل خلال مرحلة نموه ومحاولته تكوين شخصيته الخاصة به.

القصائد الشعبية: 
وهي عبارة عن قصص مسرحية في قالب شعري، تسرد أحداثاً لحكاية مترابطة.. هذا النوع يعج بالتسلية التي يرغب بها الطفل.

الفن القصصي: 
وهو عبارة عن حكايات قصيرة؛ تقدم للأطفال دروساً أخلاقية، وأكثر شخصياتها من الحيوانات أو الأشياء الناطقة التي تتصرف مثل الإنسان.

ويعد هذا النوع هو الأكثر انتشاراً بين الأطفال؛ فهو يحتوي على أكثر من نوع، مثل: (القصص الخيالية، المغامرات، السِّيَر، القصص البوليسية والاجتماعية).

كتب المعلومات:

هي كتب ليست قصصية في محتواها، ولكنها تقدم الكثير من المعلومات والإرشادات للأطفال.

النثر:

في هذا النوع نجد أشكالاً من النصائح والتعليمات التربوية للأطفال.

إذا كنت أحد الكُتاب الذين يرغبون أن يدخلوا هذا المجال وبقوة، سوف نقدم لكم عدة إرشادات لاحتراف الكتابة في مجال أدب الأطفال في النقاط التالية:

العصف الذهني:
كل ما عليك فعله هو أن تقرأ كتب الأطفال بكثرة؛ حتى تعرف نمط هذه الكتب، وأيضاً لا يجب نسيان تحديد الفئة العمرية المناسبة للكتاب، وهل سيحتوي الكتاب على نصوص أم صور، أم كلاهما معاً.

محتوى الكتاب:
دوّن أفكارك دائماً، واعمل على تحديد شخصيات القصة بدقة، اُخلق حالة مثيرة للاهتمام، وحبكة محورية للقصة.
حاول أن تعمل على تضمين رسالة من خلال القصة؛ لتكون درساً يتم الأخذ به.

صياغة القصة:

اُكتب المسودة الأولى للقصة، وضع دائماً في الاعتبار عمر قرّائك.. اُكتب كأنك تخاطبهم مباشرة.

الخاتمة (الخلاصة):

حاول أن تجعل الخاتمة قصيرة، وأن تكون محصلة لناتج واقعي. لا شرط أن تكون نهاية القصة سعيدة؛ ولكن حاول أن تكون نهاية القصة قوية ومتسقة مع البداية والمحتوى.

مرحلة التنقيح:
راجع مسودة الكتاب الأولى، واعمل على تعديلها، كذلك اعرض هذه المسودة على الآخرين ليقرؤوها، واستمع جيداً لملاحظاتهم.

مرحلة نشر الكتاب:
إذا كنت تبحث عن أفضل دار لنشر قصص الأطفال؛ فكل ما عليك فعله هو إرسال مخطوطة (مسودة) كتابك إلى دار أوستن ماكولي؛ لنشر الكتاب في أفضل صورة، وتسويقه بأحدث الطرق.

أوستن ماكولي بابليشرز

تأسست في مدينة لندن عام ٢٠٠٦، لتكون دار نشر عالمية تهتم بنشر الكتب بجميع تصنيفاتها وأنواعها الأدبية، وذلك باللغتين العربية والانجليزية، ولتكون ظهير الكتاب المهرة وسنداً لهم في إيصال صوتهم الكُتاب المهرة إلى أكبر عدد من القراء.
ونظراً لنجاحات أوستن ماكولي في بريطانيا العام تلو العام، تولد لدى الدار الدافع لفتح فرع لها في مدينة نيويورك في الولايات المتحدة الأمريكية، ومدينة الشارقة في الإمارات العربية المتحدة.
مجلة (الناشر الأسبوعي) الأمريكية العريقة، صنفت دار أوستن ماكولي للنشر كأسرع دار نشر نمواً في الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك خلال عام واحد فقط. ويعود ذلك لرغبة أوستن ماكولي بإثراء عقول قرائها عبر التنوع الغني للكتب التي تصدرها الدار.
وحرصاً من أوستن ماكولي على الوصول إلى أكبر عدد من المجتمعات في العالم، لم تغفل صوت الكتاب في الشرق الأوسط، وأسست مقرها الذي افتتحته في مدينة الشارقة للنشر، ليكون حجر الزاوية في الشرق الأوسط والعالم العربي، وصوت الكاتب العربي الصداح، لتعمل منذ انطلاقة مقر الشارقة على إنتاج العديد من الكتب، من جميع التيارات الأدبية والفكرية وفئاتها، معتمدة أحدث وأفضل أدوات وتكنولوجيا الطباعة والتسويق في العالم.

وسوف تتم قريباً طباعة الكثير من الكتب، الموجهة لجميع الفئات، ومن ضمنها كتب وقصص الأطفال؛ كتبها نخبة من الكتُاب الذين تتملكهم الموهبة ويملكوها.. ويمكنكم الاطلاع على أجمل الكتب المتخصصة في أدب الأطفال من هنا.

كيف تنشر كتاباً مخصصاً للأطفال مع دار أوستن ماكولي للنشر؟ 

كل ما عليك فعله هو إرسال مخطوطتك (مسودة كتابك) إلى دار أوستن ماكولي، وحال تسلم قسم التحرير المخطوطة، سوف يعمل على مراجعتها وتقييمها، ثم يتواصل قسم التحرير معك مباشرةً بخصوص الخطوات المقبلة للنشر، من خلال هذا الرابط.

إن أوستن ماكولي تهتم بكل مراحل إنتاج الكتاب، وتملك الاستعداد الدائم والجاهزية العالية لتوفير كل ما يلزم لإنتاجه من خدمات التصميم والرسم والتدقيق اللغوي، لتخرج الدار لكتابها بتحفة فنية.

أوستن ماكولي بابليشرز – حيث تبدأ كل قصة عظيمة

أفضل دارٍ لنشر قصص الأطفال في الإمارات العربية المتحدة